القره داغي: "حصار" قطر استكمال لتمزيق الأمة وعقاب على مساندة الثورات

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—

اعتبر علي محيي الدين القره داغي الأمين العالم للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي يرأسه يوسف القرضاوي أن ما وصفه بـ"حصار" قطر هو "استكمال لتمزيق الأمة" و"عقاب على مساندة الثورات".

 

وقال القره داغي، خلال ندوة في تركيا بعنوان "حصار قطر الأبعاد والتداعيات"، إن "حصار قطر يفرق بين المرء وزوجه، واستكمال لتمزيق الأمة"، مضيفا أن "الشعوب العربية والإسلامية لن يتحقق لها شيء من السيادة والرفاهية والخير إلا من خلال الإصلاح السياسي والتعليمي والديني"، وفقا لما نقله، الخميس، موقع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

 

ورأى القره داغي أن "كل الصراعات التي تقع في المنطقة هي صراع المشروع الصهيوني ومن معهم ضد المشروع الإسلامي ومبدأ السيادة والاستقلال والذي لا يريد لهذه الأمة أن تحقق خيرها". وقال: "بالفعل استطاع هؤلاء أن يعاقبوا الشعوب الثائرة الناهضة والتي قامت بثورات شعبية عقاباً شديداً كما حدث في مصر وتونس وليبيا وسوريا واليمن". وأضاف: "الآن جاء دور الدول والشخصيات والجمعيات والأفكار التي ساندت هذه الشعوب".

شارك هذه المادة