القره داغي في خطبة العيد: نأسف لقطع التراحم بين العوائل في عيد الأضحى المبارك بسبب الحصار

وجّه فضيلة الشيخ د. علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عدة رسائل  للامة العربية والإسلامية ، دعا فيها إلى وحدة الامة الإسلامية انطلاقا من وحدة مشاعرها وشعائرها في عيد الأضحى المبارك، فيما تحسر فضيلته على اهتزاز وحدة الامة على ل المستويات وتحصر أيضا على فقدان التراحم بين العوائل بسبب الحصار المفروض على قطر..قال:

يحمل عيد الأضحى  في طباته عدة رسائل ما أحوجنا إليها:

الرسالة الأولى: رسالة التكبير والتعظيم لله وحده حصرا حتى لاتعتمد الأمة على غير الله تعالى فنقول(الله أكبر) أي أكبر من كل شيء،أكبر من أمربكا وأكبر من حظوظ النفس.

الرسالة الثانية:رسالة القدوة: قدوة سيدنا إبراهيم للأمة في التضحية والفداء بكل شيء في سبيل الله،وقدوة إسماعيل للشباب، وقدوة هاجر للنساء.

الرسالة الثالثة:رسالة وحدة الأمة في مشاعرها وشعائرها، ومع الأسف الشديد اهتزت هذه الوحدة على مستوى العالم الإسلامي ، وعلى مستوى العالم العربي، ثم على مستوى الخليج.

الرسالة الرابعة:رسالة التواصل للرحم والتكافل للمسلمين من خلال الأضاحي والهدايا. ومع الأسف الشديد فإن الحصار الظالم والمقاطعة، أثّرا في أداء الواجب في بعض العوائل.. ونسأل الله أن يزيل هذه الغمة.

شارك هذه المادة